آخر تحديث: 2018-07-05 11:01:59

عاجل

لقطات بكلمات

نضال بشارة ـ تشرين أونلاين:

ـ من يتابع مسلسل “طريق” في هذا الموسم، بطولة عابد فهد ونادين نسيب نجيم، إخراج رشا شربتجي، سيلاحظ أن الفنان عابد يستعير طبقة صوت الفنان جورج وسوف، وربما انتظر أن يحظى بتفسير صحي تعرضت له الشخصية، التي يؤديها الفنان عابد بمهارة فائقة وكأنه يولد من جديد، لكن لا تفسير لذلك مما تساعد عليه على الأغلب تقنيات أجهزة الصوت، إلاّ فيما فعله الفنان باسل خياط في مسلسل ” جرن الشاويش ” عام  2011 إذ استعار طبقة الفنان القدير خالد تاجا وكان لا يزال حياً، أما الرابط بينهما أن العمل المنجز أولاً من إخراج الأب الفنان هشام شربتجي والعمل الثاني من إخراج الابنة، وهو (تلاصٌ) لخيار فني غير مسوّغ درامياً عند الأب والابنة، في آن معاً!.

ـ بعض الإعلانات التي سبق وأن أشرنا إلى ضعفها وضعف السلع التي تروّج لها على بعض فضائياتنا السورية خلال عرض المسلسلات، والتي عرضها مراراً يلفت النظر، بما أنها لسلعٍ لا تحقق أرباحاً طائلة نظراً لقيمتها، ومع ذلك يُدفع عنها مقابل مادي على كل عرض!. فهل ينطبق على أصحاب من ينتجها ما قاله المحامي في مسلسل ” الغريب ” عندما أشار بعد أن اطلع على ملفات شخصية التاجر “رؤوف” إلى أن تجارته خاسرة، وأنه على الأغلب يغطّي على أعماله غير القانونية بتبييض أمواله؟..

ـ أغنية شارة مسلسل “فوضى” التي كتبها د. موريس منصور، ألحان الفنان طاهر مامللي، غناء الفنان عبود برمدا، والتي تقول بدايتها : عيش الفرح حب الدني/ لا تشتكي وتلوم/ ما في فقير ولا غني/ إلاّ في عندو هموم/…. إلى آخرها، تستحضر مقولة وضع الجلاد والضحية في كفة واحدة! كأنّ الذي كتبها لا يعرف أن أغلب هموم الفقير هي من سطوة الأغنياء وجشعهم في أي مجتمع وفي أي بلد، وما يأتي لاحقاً في الأغنية رغم جمال المعنى لتحريض الإنسان على مواجهة الحياة لا يشفع لمقدمتها غير العادلة إنسانياً!..

 

print

مقالات ذات صله