آخر تحديث: 2018-07-05 11:01:59

عاجل

بكور: مشاركة قوانا في بطولة آسيا للشباب فرصة مهمة للوقوف على مستوى لاعبينا

هيفاء الإبراهيم ـ تشرين أونلاين:

يتابع لاعبو منتخبنا الوطني لألعاب القوى تدريباتهم وتمريناتهم في مدينة تشرين الرياضية في دمشق استعداداً للمشاركة في بطولة آسيا للشباب التي ستقام منافساتها الأسبوع القادم في اليابان… وعن هذه الاستعدادات والتحضيرات تحدث فياض بكور رئيس اتحاد ألعاب القوى قائلاً: اتحاد ألعاب القوى وتنفيذاً لخططه السنوية وروزنامة فعالياته هو دائم النشاط والمتابعة لهذه الألعاب واللاعبين حرصاً منه على إبقائهم ضمن أجواء التدريب والتأهيل بكل فئاته والعمل على رفع المستويات الفنية وتعزيز الخبرات للاعبين من خلال المعسكرات التدريبية التي يتم تنفيذها باستمرار حسبما تسمح الظروف والإمكانات والعمل على مشاركتهم بالبطولات والدورات الداخلية والخارجية ما أمكن.

وحالياً هناك لاعبون يتدربون في مدينة تشرين الرياضية في دمشق حيث يتم وضع اللمسات والترتيبات الأخيرة على اكتمال برنامجهم التدريبي المقرر لهم حسب الخطة الموضوعة استعداداً للمشاركة في بطولة آسيا للشباب لألعاب القوى التي ستقام منافساتها في اليابان بتاريخ /5/ حزيران، وذلك بعد أن اكتسبوا المهارات والتدريبات المناسبة والجيدة خلال هذا المعسكر على أيدي المدربين الوطنيين الأكفاء كالمدربين /عماد ليمونة وكمال فرج وعبد الكريم جمعة/ الذين أعطوا ما عندهم من خبرات وبذلوا جهوداً مع اللاعبين وهيئوا مناخاً جيداً وملائماً لعملية التدريب والتأهيل وتأمين كل الإمكانات والمستلزمات التي تدعم هذه العملية بإشراف ورعاية من الاتحاد.

وتابع بكور: إن المشاركة في هذه البطولة الآسيوية للشباب هي فرصة حقيقية لتقييم إمكانات لاعبينا والوقوف على مستواهم الفني، وهذه البطولة تعد من البطولات الدولية القوية بألعاب القوى نظراً لارتفاع نسبة المشاركين فيها من الدول الآسيوية التي لها سمعة جيدة وباع طويل في هذا النوع من الألعاب الرياضية وما يرافق ذلك من تقنيات ومستويات فنية عالية يتمتع بها لاعبو هذه الدول، ومن هنا تأتي أهمية المشاركة لنا في هذه الفعالية باعتبارها محطة رياضية دولية تساهم أيضاً من خلال منافساتها في تعزيز ثقة لاعبينا بأنفسهم وإيمانهم بقدرتهم وإمكاناتهم وتزيد أيضاً من تراكم الخبرات الجيدة والمفيدة لديهم، وتساعد في كسر حاجز القلق والرهبة من مجابهة اللاعبين الأجانب أسياد هذه اللعبة وخاصة أننا اليوم نعد ونهيئ لاعبينا ونؤهلهم استعداداً لخوض غمار الاستحقاقات الرياضية القادمة من بطولات ودورات وفعاليات رياضية دولية كبطولة العالم للشباب في شهر تموز القادم في فلندا ودورة الألعاب الأولمبية في شهر تشرين الأول من هذا العام في الأرجنتين وبطولة غرب آسيا في شهر تموز القادم في الأردن.

وأضاف بكور: إن بعثتنا جاهزة حالياً للتوجه إلى اليابان وهي مؤلفة من المدرب عبد الكريم جمعة واللاعبة لوريس دنون لسباق الجري /400-800 /متر وهي بطلة آسيا سابقاً بالجري لمسافة /800/ م، واللاعب عمران أبو النجوم لرمي الرمح وهي المشاركة الأولى له خارجياً، نتمنى للجميع التوفيق في هذه البطولة وأن يعودوا مكللين بالنجاح والإنجازات لرفع اسم وطننا الحبيب عالياً.

print

مقالات ذات صله